رياضة التجديف الحديث هي إحدى الرياضات الممتعة التي أصبحت من أهم السباقات الرياضية البحرية، ويعود أصولها إلى أوروبا والصين فهي رياضة متنوعة فردية وجماعية يمارسها الرجال والنساء.

تعتمد رياضة التجديف على قوة المتسابق في التجديف وعلى قدراته  البدنية  لتحريك القارب باستعمال المجاديف استنادا على محور دوران، وتتميز بجلوس اللاعب عكس اتجاه سير القارب. تختلف قوارب التجديف من حيث أنواعها وأشكالها وأحجامها، وتوجد أنواع مختلفة في قوارب التجديف، منها الفردي (كايت سيرف) ومنها الجماعي الذي يصل عدد المشاركين في القارب الواحد إلى 20 مشاركاً مثل (قوارب التنين). وتنظم سباقات التجديف بشكل سنوي وفق شروط وتعليمات البطولة المعتمدة دولياً، حيث يعتمد السباق على مسار بداية ونهاية محددة للمشاركين، ويتم اختيار الحاصل على أكثر نقاط في كل مرحلة ليكون الفائز بالسباق.

رياضة التجديف