حمدان بن زايد: سباق دلما استكمال لمسيرة زايد في صون الموروث التراثي

السبت ٢٨ سبتمبر ٢٠١٩

استقبل سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، في قصر الظنة بمنطقة الظفرة، معالي اللواء الركن طيار فارس خلف المزروعي القائد العام لشرطة أبوظبي رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية.
واطلع سموه خلال اللقاء، على آخر الاستعدادات والتحضيرات الخاصة بمهرجان سباق دلما التاريخي للمحامل الشراعية فئة 60 قدماً، في نسخته الثالثة، الذي ينظمه نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، بالتعاون مع لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي ومجلس أبوظبي الرياضي، وذلك خلال الفترة من 17 إلى 23 أكتوبر المقبل.
وتعرف سموه من معالي اللواء الركن طيار فارس خلف المزروعي، على أهم الفعاليات والأنشطة المصاحبة للسباق، كالسوق الشعبي والفنون الشعبية والتراثية وفعاليات المسرح الرئيسي الترفيهية الموجهة لمختلف فئات الزوار والألعاب النارية، فضلاً عن الأنشطة الأخرى التي تُعبّر عن صميم الحياة الإماراتية بكافة تفاصيلها في دار زايد أرض الخير والمحبة، مما يجعله صورة حية ومباشرة تعكس نمط الحياة القديمة التي عاشها الأجداد وعاصرها الآباء ويفخر بها الأبناء.
وأكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، أن مهرجان سباق دلما يأتي استكمالاً لمسيرة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، في صون الموروث الثقافي والتراثي للدولة، وتنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وأوامر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، من أجل تكثيف جهود صون التراث والمحافظة على العادات والتقاليد الأصيلة ودعم وترسيخ ثقافة الفعاليات والمهرجانات التراثية.
وأشار سموه إلى أن المهرجان يهدف كذلك إلى إعادة إحياء التراث البحري المحلي، والحفاظ على الهوية الوطنية، وتعميق استراتيجية صون التراث الإماراتي، وتعريف جمهور المواطنين والمقيمين والسياح بأهمية التراث البحري، وتراث الجزر الإماراتية وتشجيع المجتمع المحلي، ودعم الأسر المنتجة وإنعاش السوق المحلي للجزيرة، إلى جانب ترسيخ مكانة المهرجان كقناة سياحية ورياضية جديدة، وتطوير الفعاليات الشاطئية وتفعيل الجانب التراثي البحري، وإنشاء منصة عائلية واحدة لتكون وجهة سياحية لجميع أفراد المجتمع.
ونوه سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، إلى أهمية استثمار النجاحات الكبيرة التي حققها السباق في دورتيه السابقتين، وتوفير كافة الإمكانيات المطلوبة لإنجاحه.
كما ثمن سموه دور لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية والرعاة، في إنجاح الحدث والتنظيم المميز لكافة الفعاليات والأنشطة التي تقام في منطقة الظفرة.
حضر اللقاء عيسى حمد بوشهاب مستشار سمو رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، وأحمد مطر الظاهري مدير مكتب ممثل الحاكم في منطقة الظفرة.